>

ماهي فوائد المشي والرياضة

فوائد المشي غريبة وعجيبه وبالخصوص فوائد المشي في الصباح

تعدّ رياضة المشي من أسهل التمارين وأكثرها فعالية لما تحمله من منافع صحيّة وجسدية ونفسية كثيرة، وإن إتباع برنامج المشي الرياضي بانتظام وبشكل يومي يساعد في تحسين الصحة البدنية ويحمي من الإصابة بالعديد من الأمراض، إضافة الى العديد من الفوائد النفسية التي نعرضها لكم مفصلاً عبر موقع صحتي:

التخلص من الضغوطات اليومية

إن رياضة المشي تساهم بشعور الإنسان بالراحة والسعادة، وهي تساعد على التخلص من الضغوطات اليومية التي تسبب التوتر والقلق، وتمنح على عكس ذلك الشعور بالسعادة والهدوء والراحة أثناء النوم ليلاً. وإن المشي في الطبيعة خاصة يعمل على تخفيف التوتر ويريح الأعصاب ويحسن المزاج.

الحدّ من المشاكل وتحسين المزاج

إن رياضة المشي تساعد الإنسان في الإبتعاد عن المشاكل والصعوبات اليومية، وتعزز الحصول على الراحة، وإيجاد بعض الحلول المناسبة للمشاكل المعقدة، كما أن الانتظام في المشي لمدّة نصف ساعة يومياً يساهم في تخطّي الشعور بالإكتئاب.

التقليل من الإجهاد والإبتعاد عن الأفكار المحبطة

إن الانتظام في ممارسة تمارين المشي تقلّل من مستويات الإجهاد في الجسم، وتعزز تفكير الشخص بنفسه بعيداً عن الأفكار السلبيّة التي تؤدي الى إصابته بالإكتئاب والقلق. وهنا نشير الى أن المشي يساعد على وضوح التفكير وتوسيع قدرات العقل لخلق الأفكار الإبداعيّة الجديدة.

زيادة مستوى الطاقة

رياضة المشي تزيد من مستوى الطاقة في الجسم من خلال تفعيل الدورة الدموية وتقوية نبضات القلبك، ما يمنح الطاقة المطلقة والشعور بالشباب والنشاط الدائم.

يمنع الإصابة بالخرف

إن رياضة المشي تمنع فقدان الذاكرة لدى المسنين وتراجع القدرات العقلية لديهم، وهي تحدّ من إحتمال الإصابة بالخرف بنسبة قد تصل الى حوالي 40%.

تعزيز العلاقات الاجتماعيّة والعائليّة

إن المشي مع أحد الرفاق يقود إلى تبادل الأحاديث والنقاشات في مواضيع كثيرة، وبالتالي تقريب وجهات النظر وتعزيز الصداقات والعلاقات الشخصيّة وخلق صداقات جديدة. أما المشي مع أحد أفراد العائلة فهو يعزز الروابط العائليّة من خلال قضاء بعض الوقت سويّا وتبادل الأفكار والهموم.